Press "Enter" to skip to content

إصلاح موضوع إنشائي حجاجي محور المراة في المجتمعات المعاصرة تاسعة اساسي

إصلاح موضوع إنشائي حجاجي محور المرآة في المجتمعات المعاصرة تاسعة اساسي
إنجاز موضوع إنشائيّ حجاجيّ
الــــمـــــحـــور : الـــمراة في المجتمعات المعاصرة
المستوى السّنة التّاسعة من التّعليم الأساسيّ
الموضــــــــــــــــــــوع
“انتسبت أختك إلى جمعيّة تعنى بالعمل السّياسيّ و الاجتماعيّ و الثّقافيّ
فاعترض والدك على ذلك زاعما أنّ المرأة عاجزة عن التّوفيق بين مهامّها
داخل البيت و خارجه فحاولت أختك أن تقنعه بقدرة المرأة على الإسهام
في بناء الأسرة و المجتمع.”
اُنقل الحوار الّذي دار بينهما مبيّنا الحجج الّتي اعتمدتها أختك في إقناع أبيك
المقدمـــــــــــــــــة

الــمــلاحـــظـــات الــمــنــــهــجــيّــة

/ مدخل عامّ يتضمّن موقفين متعارضين يرتبطان بالوضعيّة الخلافيّة
المطلوبة + الرّبط ( ومن بين هذه الفئة ) + التّأطير السّرديّ ( يتمّ فيه تضمين نصّ المعطى ) .
/ يتجنّب المترشّح إصدار الأحكام و إبداء الرّأي في المقدّمة من قبيل : “أرى/أعتبر / إنّ /لا بدّ من الإقرار بـ…”
الــــــــــــتّــــــــحــــــريـــــــــــــــــــر
لئن حقّقت المرأة اليوم من المكاسب ما جعل العقليّة القائلة بقصورها و عجزها تندثر فإنّ الكثير
من النّاس ما زالوا يعتقدون أنّها بحكم دورها الكبير في تنشئة الأبناء و إعدادهم للمستقبل قد
عجزت عن التّوفيق بين مهامّها في الأسرة و دورها في المجتمع و يعدّ أبي من بين هذه الفئة إذ
أثار اندهاشي يوما عندما انتسبت أختي إلى جمعيّة تُعنى بالعمل السّياسيّ و الاجتماعيّ و الثّقافيّ
فاعترض على ذلك زاعما أنّ المرأة عاجزة عن التّوفيق بين مهامّها داخل البيت و خارجه فحاولت
أختي أن تقنعه بقدرة المرأة على الإسهام في بناء الأسرة و المجتمع.
تابع انجاز الموضوع من هنا