Press "Enter" to skip to content

تاسعة اساسي: خلاصة محور العمل – حجج محور العمل – شرح نصوص محور العمل

خلاصة محور العمل السنة التاسعة أساسي – حجج محور العمل – شرح نصوص محور العمل
الأطروحــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة :
في هذا العصر الموصوف بالسرعة يشتد السباق بين الدول أملا في تحقيق التثدم و
التفوّق و اذا كان هذا التنافس ظاهرا ظاهرا طوال تاريخ البشرية فانه أصبح في هذا الهصر
أكثر تأثيرا في حياة المجتمعات و أضحت كل أمّة تعمل من أجل تطوير مستواها و المحافظة
على علوّ مرتبتها بين الشعوب الاخرى و تحسينها
الحجــــــــــــــــــــــــــج :
العمل يحقق انسانبة الفرد و يفسح له المجال للمشاركة الفاعلة في المجتمع
فهو سؤمّن للانسان سبل عيشه
صحيح أن العمل قد يكون شاقّا و متعبا في بعض الاحيان الاّ أن الشّعور
باللّذة لاتمامه يطغي على شعور آخر
بالعمل يقاوم الانسان الفراغ المدمّر و الخواء الماحق و يحقق التوازن النفسي
و الشخصي و يشعر المرء بأن حياته لها معنى
العمل اثبات لقدرة الانسان على الخلق و الابداع و الانشاء
بالعمل يساهم الفرد في الرقي و النهوض بالبدلاد و تعظيم منزلتها أمام الشعوب الاخرى
العمل يكسب الانسشان خبرات جديدة في الحياة ، فهو حين يشتغل في ورشة أو مصنع يقيم
علاقات مختلفة مختلفة مع عمّال آخرين و تنشأ بينهم علاقات و أحاسيس متنوعة يستفيد منها
في خوض حياته اليومية
بالعمل يحقق الفرد استقلاليته المادية و بالتالي تزداد ثقة الانسان بنفسه و يزداد شعوره بالكرامة
بالعمل يتحرّر الانسان من سيطرة الطبيعة و الصدفة فيتمكن من ان يحمي نفسه من الكوارث
الطبيعية من خلال بنلء السدود و الاختراعات التي تنبه من الاخطار التي نهدد البشرية
العمل يمكّن الانسان من استغلال خيرات الطبيعة لصالحه فيتمكن من اختراع آلات تساهم في
مضاعفة الانتاج مثل آلات الحصاد و آلات التنقيب عن النفط
يقـــــــــــــــــــــــــــول أحمـــــــــــــد شوقـــــــــــــي :
أسها العمّال أفنو العمر كدّا و اكتسابا — واعمروا الارض فلولا سعيكم امسيت يبابا
اليباب بمعنى الخراب
قال صلى الله عليه و سلم : ان الله يحب اذا عمل احدكم عملا ان يتقنه
يقول الدكتور أحمد دبّوس : ان العمل ممارسة لوجود الانسان و تحقيق له.
ننظر على سبيل المثال الى جارنا محمد الذي نشأ في فقر متقع و لم يكن لع لا ميزات و لا
أموال بل كان نحيف الجسم رث الثياب و بمثابرته المتواصلة على العمل و تمسّكه بخيار
الدراسة أضحى اليوم طبيبا بعد لن تجاوز المرحلة الجامعية بنجاح بفضل ارادته للعمل و
عزيمته و هاهو اليوم يحقق ما ينشده من المنزل اللّائق و السيارة الفخمة
و المنزلة الاجتماعية الرفيعة
وفي ديننا الحنيف تتضح أهمية العمل في كثير من الآيات القرآنية الكريمة والأحاديث النبوية
الشريفة فهو بشكل عام يوصي بالعمل وبضرورته لأنه يعتبره عزة وكرامة للإنسان ودرعاً
واقياً عن الذل والهوان ومن أهم الآيات القرآنية التي بينت أهمية العمل قوله تعالى ( وقل
أعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنين ) صدق الله العلي العظيم
أهمية العمل تتمثل على لسان النبي (ص) بقوله (إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه )
صدق الرسول الكريم
العمـــــــــــــــــــل عبــــــــــــــــــاده
لقد رفع الإسلام من شأن العمل، حيث جعله بمنزلة العبادة، التي يتعبد بها المسلم ابتغاء مرضاة
الله سبحانه وتعالى، بل بلغ من إجلال الإسلام للعمل ما جاء في الأثر (إن من الذنوب لايكفرها
إلا السعي في طلب المعيشة) ابن عساكر عن أبي هريرة، لأن طلب الرزق من القضايا الهامة
في حياة الإنسان إن لم يكن أهمها. وإذا كان الرزق من عند الله، فليس معنى هذا أن يتكاسل
الإنسان ويترك العمل، لأن الله سبحانه وتعالى، حثنا على العمل، لتعمير الأرض وكسب
الرزق، وأمرنا بأن ننطلق سعياً للحصول عليه، قال تعالى: (هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرْضَ ذَلُولاً
فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِن رِّزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ) سورة الملك الآية 15
تابع شرح جميع نصوص بحوث حجج لتحرير موضوع انشاء المحور الاول
العمل9 اساسي من التعليم الاعدادي تونس
من هنا